صامتة

سألته بأي صورة آتيك صامتة القول ، ناطقة المقاصد .. أرني كيف ستقرأني ؟

هي الصورة الرابعة .. فيها نظرة و طريقة ابتسام غير بريئتين؛ لكن للأمانة .. هذه قراءة لأعماقي ربما.

أقسم أنك خبير نساء .. فكيف عرفت ؟

لم أعرف.. بل قرأت ملامح الوجه، و ربطت بين النظرة و الابتسامة..فرغم تحررها كأنثى.. إلا أن هناك وميض خجل في عيون الأنثىكل أنثىفي مواقف كهذه.

كيف يرتبط الخجل بالرغبة ، والأول دليل حياء والثاني بوابة الجحيم ؟ فكيف يجتمعان ؟

لا يجتمعان.. بل يتصادمان! و منه يظهر الارتباك و غالبا …. ينهزم الخجل.

**

وانهزمتُ

تسيرين على خطاي إذن.. فقد انهزمتُ قبلك.

Uncategorized

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: