العمر

فلسفتي في أعياد الميلاد لا تروق عادة لمن حولي من أهلٍ وأحبّة ..

أعتقد دوما أنه ليس من دواعي السرور والحبور أن نحتفي برقم إضافي يقربنا نحو النّضج ..

ولهذا أصرّ أن تبقى حياتي عاما بعد آخر تضجّ بالعبث .

وأجملُ عبارة تطرب مسامعي : ” تبدين أصغر من عمرك” .

وحتى لا أوصف بقلّة العقل وقصر النظر ومزاج التصابي ، أقول : ليس عبثًا أن أعاند الطبيعة وأوقف الزمن عند عتبات مفاتني.

فهل ما زلت تراني كيومِ فتِنتُك !؟ ..

حين اقتربتُ منكَ بعفويةِ الكاعب ، وبنهدي الثائر ووجنتي التي لم ينلها نفح .. أنفاسك بعد !؟

Uncategorized

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: