التحرش

التحرش الجنسي ..عبارة مبتذلة تضفي شرعية على ضعف المرأة وتأويل النقصان فيها إلى نقائص ..

عنيّ،، آليتُ على نفسي ، أن من تسول له نفسه بغوايتي أن يصبح مجنيا عليه ولو زورا !.

**

كنتُ في عمر التاسعة حينما حاول صاحب المحل الوحيد “الحانوت” أن يستدرجني إليه ، كان يمسك بإحدى يديه حلوى تعلوها طبقات متكلّسة من السكر ، وباليد الأخرى يشير لي وعلى عجل بالاقتراب .. لم تكن لي رغبة في عرضه البائس ، ولكن استفزتني فوضى حواسه بين غمزه ولهاثه ولعابه … كم كان منظره مقيتا كريها !! .. 

وقفتُ مكاني موهمة إياه بالقبول المتمنّع .. فاقترب أكثر .

وحين ظهر منه ما لا يمكن ستره بسهولة ، ناديت أحد الجالسين على قارعة الطرقات – وما أكثرهم – وقلت له ببراءة وصوت حرصتُ على أن لا يخطئ أحد مخارج حروفه : يا ربّاه هل عميّ التاجر يحتضرْ !؟ 

لا أذكر ما حدث له بعدها ؛ سوى أن أولاده وبعض أحفاده حظروا عليه الخروج .

#ديهيا

#ورقة_التوت🍃

Uncategorized

2 Comments أضف تعليق

  1. ثوب العفة و الكرامة على المرأه قد يكون ظعيف للناظر . تنبهر عندما تمسه و لو حبه من خردل تراه متشجع و قوي كأنه مكتوب عليه لافته ( ممنوع اللمس ) و لو كان صغر العمر فلا تقاس العقول بالاعمار 💕💕

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: